الأخبار المباريات
كأس العالم

والد حكيمي: لم أكن سعيدًا بفوز المغرب أمام إسبانيا!

11:16 ص غرينتش+2 14‏/12‏/2022
Achraf Hakimi.
أسود الأطلس أطاحوا بإسبانيا من مونديال قطر بركلات الترجيح، سدد أشرف حكيمي الركلة الأخيرة بهدوء يحسد عليه

ببعض من الدبلوماسية التي تعتبر صادمة للبعض، تحدث حسان حكيمي؛ والد أشرف حكيمي؛ ظهير أيمن المنتخب المغربي، عن فوز أسود الأطلس التاريخي أمام إسبانيا، في كأس العالم قطر 2022.

الأسود أطاحوا بالماتادور من دور الـ16، بعد فوزهم في ركلات الترجيح، إذ سدد حكيمي الركلة الأخيرة بكل هدوء، ليعلن فوز منتخب بلاده بثلاثية نظيفة في الترجيحيات.

لكن ورغم أن هذا إنجاز يتحقق لأول مرة في تاريخ العرب إلا أن والد حكيمي لم يكن سعيدًا بنجاح رفاق نجله، بحسب ما صرح لراديو "el larguero"، إذ قال: "لم أكن سعيدًا عندما هزمنا إسبانيا، أعتقد أن الأفضل كان يجب أن يفوز، فهذا هو المعتاد في كرة القدم".

وأضاف: "حاليًا أحلم أن تكون المغرب هي بطل العالم، ليس من أجل أشرف فقط، إنما من أجل جميع الأطفال المغاربة، هل تعلم كم سيكون هذا حدثًا سعيدًا بالنسبة لهم؟، لا أتحدث عن حي أو بلدة أو مدينة، إنما عن بلد بأكمله، فمن لم يكن يتابع كرة القدم من قبل، أصبح متابعًا، والجميع يصلي من أجل تحقيق هذا الهدف".

يذكر أن حكيمي ولد في إسبانيا، وتم استدعاؤه للماتادور وقتما كان يبلغ من العمر 19 عامًا، لكنه لم يشعر بالراحة – بحسب تصريحات سابقة له – فقرر تمثيل بلده الأم "المغرب" بعد ذلك.

وحاليًا يستعد المنتخب المغربي لخوض مباراة قبل النهائي اليوم الأربعاء، أمام فرنسا، إذ أطاحوا بالبرتغال من دور ربع النهائي.