الأخبار المباريات
فقرات ومقالات

رونالدو ليس الأول .. المنطقة العربية اعتادت تواجد الأفضل في العالم!

3:43 م غرينتش+2 3‏/1‏/2023
Cristiano Ronaldo Ballon d'Or 2014
مع انتقال كريستيانو رونالدو إلى النصر، انضم البرتغالي إلى قائمة قصيرة للغاية من لاعبين كانوا الأفضل في العالم لعبوا في المنطقة العربية.

اعتادت الأندية العربية، وخاصة الخليجية، جذب العديد من النجوم إلى صفوفها، ولعل البرتغالي كريستيانو رونالدو ومع انتقاله إلى النصر السعودي، يعد من بين أبرز النجوم الذين مروا على المنطقة عبر التاريخ.

رونالدو، الحائز على جائزة الكرة الذهبية خمس مرات، وجائزة "الأفضل" التي يقدمها الاتحاد الدولي لكرة القدم مرتين، لن يكون أول لاعب يحمل هذا النوع من الجوائز الذي يلعب في أحد الأندية العربية.

في الواقع، فإن رونالدو هو رابع لاعب في تاريخ كرة القدم يحصل على جائزة أفضل لاعب في العالم ويحترف في أحد أندية الوطن العربي.

أسطورة ميلان الإيطالي، الليبيري جورج ويا، انضم إلى نادي الجزيرة الإماراتي في عام 2001.

ويا، الذي حصل على الكرة الذهبية في عام 1995 بفضل مستواه مع ميلان، قضى عامين بين صفوف "فخر أبو ظبي"، لكنه لم يلعب سوى ثماني مباريات فقط وسجل خلالها 13 هدفًا.

روماريو، أسطورة البرازيل وبطل كأس العالم 1994، والحاصل على الكرة الذهبية في العام نفسه، مر أيضًا على المنطقة العربية، عندما انتقل إلى السد القطري في عام 2003 على سبيل الإعارة من فلومينينسي البرازيلي.

عقد روماريو مع السد كان لمدة ثلاثة أشهر فقط، لكنه قضى فترة مخيبة للغاية مع "الزعيم"، حيث شارك في ثلاث مباريات فقط، ليعود من جديد إلى النادي البرازيلي.

آخر نجم عالمي انضم إلى أحد الفرق العربية بعد حصوله على جائزة الكرة الذهبية أو أفضل لاعب في العالم، كان الإيطالي فابيو كانافارو.

كانافارو قضى موسمًا في صفوف نادي الأهلي الإماراتي، أو ما يُعرف حاليًا باسم شباب الأهلي، حيث لعب معه خلال موسم 2010-2011، وشارك في 16 مباراة فقط سجل خلالها هدفين.

وحصل كانافارو على جائزة الكرة الذهبية في عام 2006، بعدما قاد منتخب إيطاليا إلى الفوز بلقب كأس العالم في العام نفسه.