الأخبار المباريات
مقالات رأي

خسرت السعودية وانتصر هيرفي رينارد!

11:49 م غرينتش+2 30‏/11‏/2022
herve renard
رينارد انتصر على كل من هاجمه بضراوة الفترة الماضية

وداع كأس العالم قطر 2022 من دور المجموعات، هو الأمر الذي لم يكن يتوقعه أكثر المتشائمين بعد انتصار المنتخب السعودي على الأرجنتين في افتتاح مبارياته بالمونديال، وعلى الرغم من خسارة الأخضر، إلا أن رينارد هو المنتصر الأكبر.

ارتفع سقف طموحات جماهير السعودية بعد الفوز على الأرجنتين، ثم قدم الأخضر مباراة من أفضل مبارياته على الإطلاق أمام بولندا، ولكنه تلقى خسارة لم يكن يستحقها، ثم دفع ثمن الغيابات والإصابات بالخسارة أمام المكسيك لتتبخر تلك الطموحات تمامًا.

ولكن علينا التوقف هنا قليلًا، هل تتذكرون الانتقادات التي كانت تتوجه إلى الفرنسي هيرفي رينارد مدرب السعودية، قبل المشاركة في كأس العالم 2022؟

الانتقادات التي طالت رينارد كانت بسبب خياراته، التي لم تعجب أحد، وعلى الرغم من ذلك حظي المدرب الفرنسي بثقة المسؤولين.

اختيار لاعبين محددين، والتغاضي عن اختيار لاعبين آخرين، هذا الأمر الذي دفع البعض ليهاجم رينارد بقوة، بل وأكدوا على أن السعودية ستتلقى هزيمة ضخمة على يد الأرجنتين، والخروج من المونديال بفضيحة.

كل هذا لأن كل شخص كان يهاجم رينارد من وجهة نظره فقط، وليس ثقة فيه، والبعض من كان يهاجمه لأنه اختار لاعبين كثُر من نادي الهلال، وتغاضى عن ضم لاعبين من أندية أخرى ينتمون لها.

وعلى الرغم من ذلك، لم يلتفت رينارد لأي انتقادات بل ركز على إعداد المنتخب السعودي بشكل جيد، من أجل المشاركة وتقديم أفضل المستويات في كأس العالم.

وقد كان؛ نجح المنتخب السعودي في تحقيق المفاجأة وانتصر على الأرجنتين بهدفين مقابل هدف واحد، وأصبح حديث العالم أجمع، وقتها كل من هاجموا رينارد تغنوا باسمه وبما فعله من إعداد جيد للأخضر.

ولكن القدر لم يمنحه الفرصة لاستكمال البداية التاريخية مع المنتخب السعودي في كأس العالم، ليخسر أمام بولندا رغم أداء أكثر من رائع، ثم خسارة أمام المكسيك بسبب كثرة الغيابات في صفوف الأخضر.

ولذلك خسر المنتخب السعودي في كأس العالم، ولكن رينارد هو المنتصر الأكبر، بعدما أثبت للجميع أنه مُدرب لا يُستهان به، وأن وجهة نظره في اللاعبين دائمًا ما تكون صائبة.