الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

حيلة أم رغبة حقيقية في البيع؟ أبراموفيتش يرفض عروضًا خيالية لأجل تشيلسي

6:42 م غرينتش+2 9‏/3‏/2022
Roman Abramovich FC Chelsea
أبراموفيتش لم يتلقى العرض الذي يرضيه بعد

كشفت تقارير صحفية إنجليزية عن تلقي رومان أبراموفيتش لبعض العروض المقدمة لشراء نادي تشيلسي، لكنها ليست على المستوي المطلوب.

وكان قد أعلن الملياردير الروسي نيته لبيع تشيلسي بعد 19 عام من امتلاكه للنادي، وحدد سعر 3 مليار جنيه استرليني للموافقة على نقل الملكية.

ومنذ ذلك الحين، أعرب عدد من الأطراف عن اهتمامهم بشراء نادي تشيلسي، كما قدم البعض عروضًا للمالك الروسي، لكن الملياردير لم يتوصل بعد إلى اتفاق بشأن بيع النادي.

وبحسب شبكة "ESPN" فإن أبراموفيتش تلقى بالفعل العديد من العروض لتشيلسي، لكن جميعها لا يتطابق مع تقييمه البالغ 3 مليارات جنيه استرليني للنادي.

من هم المهتمون وكيف يمكن شراء النادي؟

التقرير أشار إلى أن الأطراف المهتمة بشراء النادي أمامها موعد أقصاه 15 مارس، حتى يقدموا عروضهم إلى "Raine Group"وهي المنظمة المسؤولة عن عملية تلقي العروض.

وأوضح التقرير أن تود بويلي وهانسجورج ويس قد قدموا عرضًا لمحاولة شراء النادي، لكن الرقم الذي تم عرضه لم يعلن للصحافة بعد.

فيما اعترف رجل الأعمال التركي محسن بيرق مؤخرًا أن عرضه كان أقل من 2.5 مليار جنيه إسترليني، وهو رقم لا يتوافق مع تقييم أبراموفيتش، ومع ذلك، يقال إن بيرق لا يزال في محادثات بشأن احتمال شراء النادي.

ويقال أيضًا إن المطور العقاري البريطاني نيك كاندي مهتم بشدة بتشيلسي، فوفقًا لقناة سكاي سبورت، قال بيان صادر عن المتحدث باسم كاندي: "السيد كاندي يستكشف بنشاط عددًا من الخيارات لتقديم عرض محتمل لشراء تشيلسي".

وأضاف: "السيد كاندي لديه علاقة كبيرة مع تشيلسي، لقد كان يشاهد المباريات في ستامفورد بريدج منذ سن الرابعة".

واختتم: "يستحق النادي ملعبًا وبنية تحتية على مستوى عالمي وستكون خبرة السيد كاندي الفريدة وخلفيته في مجال العقارات رصيدًا قيمًا للغاية لتحقيق رؤيته".

جدير بالذكر أن تشيلسي يستعد لمواجهة نوريتش سيتي في الجولة ال 30 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز الخميس المقبل.

اقرأ أيضًا ..

طفرة آرسنال وصحوة ريال مدريد ونابولي ..أكثر الفرق تطورًا هذا الموسم

ملابس بيضاء وعلم إسبانيا .. مبابي يثير الجدل في مدريد

إلى إعلام النصر وجمهوره .. الماضي لن يفيد طالما الحاضر مشوه!