الأخبار المباريات
مقالات رأي

النصر مازال بعيدًا ولم يكن بالإمكان أفضل مما كان للاتحاد

10:24 م غرينتش+2 2‏/10‏/2022
Abdulrahman Al Aboud Ittihad Nassr RSL 02.10.2022
قمة النصر والاتحاد انتهت بالتعادل السلبي

انتهت قمة النصر والاتحاد في الدوري السعودي بالتعادل السلبي بعدما غلب عليها الحذر الدفاعي من الفريقين وعقب أسابيع من الإثارة الجماهيرية والإعلامية خارج الملعب.

اللقاء الذي أقيم ضمن الجولة الخامسة من دوري روشن السعودي على ملعب مرسول بارك شهد طرد لاعب وسط الاتحاد طارق حامد في الشوط الأول ولحق به عبد المجيد الصليهم من النصر في الفترة الثانية.

المباراة لم ترتق للمستوى المطلوب أو حتى لمستوى الأجواء الجماهيرية الرائعة في مرسول بارك وللاهتمام الإعلامي والجماهيري الضخم بها، بل جاءت أقل من المتوسط وغابت عنها الفرص الحقيقية للفريقين إلا فيما ندر.

نقطة التعادل يُمكن الجزم بأنها بمثابة انتصار للاتحاد نظرًا لعديد العوامل أبرزها الغيابات المؤثرة جدًا واللعب خارج ملعبه وتفوق منافسه على الورق من حيث العناصر وجودتها، فيما يُمكن النقاش حول إن كان التعادل جيدًا أو مخيبًا للنصر لكني أسير مع الخيار الثاني لأن الفريق لن يجد ظروفًا أفضل لتحقيق الفوز على ضيفه الجداوي مما كان اليوم.

اشترك الآن في باقة الرياضة من شاهد واستمتع بإثارة ونجوم دوري روشن السعودي

الاتحاد .. نقطة انتصار وليس بالإمكان أفضل مما كان

نستطيع القول أن نونو سانتو المدير الفني للعميد فرض أسلوبه على أرض الملعب وسار بالمباراة كيفما يريد، لقد خطط لأن يمنح الاستحواذ لمنافسه لكن بشرط ألا يتحول إلى خطورة على مرماه وهذا ما حدث تمامًا ... النصر امتلك الكرة بنسبة 68% وحاول التسديد 18 مرة لكنه لم يصنع سوى فرصة خطيرة واحدة وكانت من ركلة ركنية وسدد 4 مرات على مرمى مارسيلو جروهي وكانت في المتناول.

الجزء الذي فشل الاتحاد في تطبيقه على أرض الملعب هو مباغتة خصمه بالهجمات المرتدة السريعة وتنفيذ التحولات الهجومية المعتاد عليها، وهذا الفشل باعتقادي كان منطقيًا وطبيعيًا لغياب اللاعبين أصحاب السرعة في الفريق بعدم وجود رومارينيو وهيلدر كوستا للإصابة.

اللاعبان هما أهم أسلحة الاتحاد في التحولات وبغيابهما فقد الفريق اللاعب السريع القادر على الانطلاق بالكرة، لم يبق لديه سوى عبد الرحمن العبود الذي اجتهد وحاول لكن أعاقه تمركزه الدفاعي البعيد عن مناطق الخطورة الهجومية وكذلك فرديته التي طغت على أدائه وانطلاقاته.

إيجور كورونادو لاعب يعتمد في التحول من الدفاع للهجوم على التمريرة السريعة والرؤية الممتازة وهذا سر قوته وتفوقه، لكن ليحدث ذلك لابد من لاعب سريع منطلق في المساحة واليوم لم يتواجد بغياب البرتغالي والبرازيلي ... حاول صناعة اللعب لحمدالله لكن المغربي لا يستطيع الجري والانطلاق بالكرة والحفاظ عليها لمسافات طويلة بل يحتاج فرصة أمام المرمى ليُسجل ولم يُتح له ذلك اليوم.

علينا توجيه تحية كبيرة اليوم لمدافعي الاتحاد وعلى رأسهم أحمد حجازي لتصديهم الممتاز للتمريرات العرضية وهي إحدى أهم نقاط قوة النصر، العالمي حاول استخدام هذا الأسلوب كثيرًا لكن مدافعي الاتحاد وخاصة النجم المصري سيطروا على هواء منطقة جزائهم جيدًا جدًا.

الاتحاد عاد إلى جدة بما أراد تمامًا .. ألا يخسر اللقاء لاعتبارات عديدة وقد نجح.

النصر .. مازال بعيدًا عن المثالية والمنافسين

النصر وبعد 5 مباريات مازال بعيدًا عن المأمول والمطلوب من جماهيره والأهم عن صدارة المرشحين للفوز بلقب الدوري السعودي .. مازال النصر أقل في الأداء من الهلال والشباب رغم مشاكل الأول الواضحة.

النصر اليوم كانت لديه كل الظروف ليُحرز الفوز وكان سيصنع فارقًا كبيرًا في موسمه، لكنه لم يُقدم الأداء المطلوب ليُحقق الفوز! الغريب أننا لم نلحظ أبدًا أفضلية الفريق العددية منذ طرد طارق حامد حتى لحق به عبد الصليهم.

رودي جارسيا خاف اليوم من الخسارة بشكل مبالغ به، ورغم أنه كان واضحًا عجز الاتحاد في التحول ولعب المرتدات، إلا أن المدرب الفرنسي لم يُغامر كثيرًا لتحقيق الفوز خاصة حين تفوق عدديًا.

النصر ورغم استحواذه الكبير ومحاولاته العديدة للتسديد إلا أنه لم يصنع أي فرصة خطيرة حقيقية باستثناء واحدة من ركلة ركنية والبقية مجرد أنصاف فرص نجح دفاع الاتحاد وحارس مرماه في التصدي لها.

عاب هجوم النصر اليوم البطء الشديد في اتخاذ القرارات واتخاذها بشكل غير مناسب، اللمسة قبل الأخيرة، التحرك دون كرة من الجناحين وتراجع مستوى تاليسكا وعبد الرحمن غريب الفردي بشكل مخيف.

الواضح أن غياب مارتينيز وماشاريبوف إن طال وإن لم يستعيدا مستواهما سريعًا فالنصر سيُعاني كثيرًا في الهجوم، لأن النجعي والغنام وغريب مع كامل الاحترام لهم أقل من نظرائهم في الهلال والشباب وحتى الاتحاد حين يستعيد مصابيه، لكن هذا لا يعني أن المنظومة الهجومية تحتاج لتعديلات مهمة أبرزها فيما يتعلق باتخاذ القرار المناسب وسريعًا وربما المثال الأبرز هنا الصليهم الذي يتحرك طوليًا ويتمركز في المساحات الدفاعية للخصم بطريقة ممتازة جدًا لكن دومًا كانت لديه مشاكل في القرار واللمسة الأخيرة مما أفسد كل جهده.

البعض قد يقول أن النصر لعب جيدًا على الصعيد الدفاعي، لكن السؤال .. هل وصل الاتحاد الرياض بمخالبه الهجومية؟ هل مباراة اليوم اختبار حقيقي لمنظومة الدفاع النصراوية؟ لا بالتأكيد.

اشترك الآن في باقة الرياضة من شاهد واستمتع بإثارة ونجوم دوري روشن السعودي