الأخبار النتائج المباشرة
دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

العويس .. أن تُخاطر بحلمك وتضع نفسك بين فكي زميلك ومنافسك

10:37 م غرينتش+2 12‏/3‏/2022
Mohammed Al-Owais - al hilal
العويس انتقل للهلال وقدم خدمة لمنافسه على طبق من ذهب

الحياة اختيار، وكل اختيار رهان، وكل رهان له فرص نجاح وفشل، والإنسان المنطقي يُقيم رهانه وفرصه جيدًا قبل اتخاذ قراره واختياره، فهل كان العويس منطقيًا في اختيار الانتقال للهلال في مثل هذا التوقيت الحاسم من مسيرته مع منتخب السعودية؟

العويس هو الحارس الأساسي للأخضر في عهد هيرفي رينارد، خاصة بعد اعتزال عبد الله المعيوف دوليًا وقبل إعلانه عودته مؤخرًا، ويُنافسه فواز القرني حارس مرمى الشباب الذي كان رهانه فائزًا واختياره ناجحًا بترك دكة بدلاء الاتحاد واللعب أساسيًا والتألق مع الليوث.

اقرأ أيضًا | تجديد الملعب وبقاء النجوم .. تفاصيل العرض "النصراوي" السعودي لشراء تشيلسي

اللاعب صاحب الـ30 عامًا لم يسرق مكانه في الأخضر، بل قدم أداءً مثاليًا وساهم بقوة في النتائج الإيجابية ضمن تصفيات كأس العالم 2022، ولكنه لم يكن كذلك مع ناديه الأهلي، بل تذبذب مستواه كثيرًا ولعب دورًا في النتائج السلبية والموسم الكارثي للفريق.

العويس لم يلعب سوى 9 مباريات مع الأهلي هذا الموسم في الدوري السعودي بسبب الإصابة والتجميد بعد توقيعه للهلال، لكنه استقبل خلالها 15 هدفًا ولم ينجح في الحفاظ على نظافة مرماه أبدًا، وقد بلغت نسبة تصديه للكرة 65%.

مع هذا، اللاعب كان يلعب ومتواجد في الملعب ولذا كان طبيعيًا أن يلعب أساسيًا مع المنتخب السعودي، لكن انتقاله للهلال حرمه من اللعب تمامًا وأخرجه من الصورة، إذ لم يلعب بالقميص الأزرق أي مباراة في الدوري السعودي، وعمومًا لعب مباراة واحدة فقط كانت في كأس العالم للأندية خسرها أمام الأهلي المصري 4-0 وقدم أداءً متواضعًا للغاية.

اختيار العويس ورهانه كان خطيرًا للغاية، وقد يدفع ثمنه غاليًا، بالابتعاد عن حراسة مرمى المنتخب السعودي في التصفيات وربما في النهائيات بعد ذلك، خاصة مع المستوى المبهر الذي يقدمه القرني مع الشباب واستعداده التام لاستغلال أي فرصة تسنح له مع الأخضر.

القرني لعب 20 مباراة في الدوري السعودي هذا الموسم استقبل خلالها 25 هدفًا وحافظ على نظافة شباكه في 6 مباريات، وقد تصدى لـ60 تسديدة على مرماه.

كتبت في مقال سابق "هل يسير سعود عبد الحميد على خطوات عبد الله الحمدان؟"، ولكن الظهير الأيمن كان محظوظًا بإصابة محمد البريك ولعب أساسيًا منذ انتقاله للهلال، لكن اللاعب الذي يُواجه مصير الحمدان حاليًا هو العويس، لأنه خرج من الصورة تمامًا ولم يلعب حتى مباريات الكأس مع الهلال.

اللاعب بات الآن بين فكي زميله المعيوف ومنافسه القرني، إذ الأول تراجع عن الاعتزال الدولي ويلعب أساسيًا على حسابه في الهلال، والثاني يُقدم موسمًا مميزًا مع الشباب ... كماشة قد تضغط بقوة على العويس وتسحق كل حظوظه في اللعب أساسيًا مرة أخرى مع المنتخب السعودي وتُحطم حلمه بحراسة مرمى الأخضر في مونديال قطر 2022.