الأخبار النتائج المباشرة

تقرير مباراة ناساف كارشي v الفيصلي، 15‏/4‏/2022

ن م
0 - 1
NAS
FEI
جوليو تافاريس (29)
استاد الأمير محمد بن فهد
فيديو | ريمونتادا للسد وانتصار ثمين للفيصلي وقطار الهلال لا يتوقف في آسيا
1:11 ص غرينتش+3 16‏/4‏/2022
Salman Al Faraj Yasser Al Shahrani Hilal  AFC CL 15.04.2022
مباريات دور المجموعات في دوري أبطال آسيا متواصلة

واصل الهلال انطلاقته المذهلة في دور المجموعات من دوري أبطال آسيا وحقق انتصاره الثالث على التوالي بالفوز على استقلول دوشنبه الطاجيكي بهدف نظيف في الرياض، وفي الدمام نجح الفيصلي في انتزاع 3 نقاط ثمينة بالفوز على ناساف كارشي الأوزبكي بهدف دون رد.

السد القطري كان قد قلب تأخره بنهاية الشوط الأول 2-1 أمام الوحدات الأردني لانتصار كبير بنتيجة 5-2 بعد ريمونتادا عنيفة في الشوط الثاني، فيما سيطر التعادل الإيجابي على قمة الشارقة والريان في المجموعة الأولى من دوري أبطال آسيا.

مباريات دور المجموعات في دوري أبطال آسيا تُقام حاليًا في السعودية بنظام الدورة المجمعة نتيجة الإجراءات المتخذة في كافة الدول لمواجهة جائحة كورونا، ويُشارك عدد من الأندية العربية في البطولة على رأسها الهلال والشباب من السعودية والسد والريان من قطر والجزيرة الإماراتي والوحدات الأردني.

اقرأ أيضًا | يلا جول سعودي (14) | تحديات أسطورية جابت آخرهم: حلقة العقابات

ماذا حدث في مباراة الهلال واستقلول دوشنبه في دوري أبطال آسيا؟

الهلال دخل اللقاء بتغيير جديد على التشكيل الأساسي بعودة ماتيوس بيريرا وخروج موسى مارجيا، وقد عاد كذلك سالم الدوسري وأوديون إيجالو بعد تعافيهما من الإصابة التي أبعدتهما عن أول مباراتين من دور المجموعات.

الفريق سيطر تمامًا على الشوط الأول وبادر بالهجوم وخلق الفرص في منطقة جزاء منافسه الذي اكتفى بالتكتل في مناطقه الدفاعية ومحاولة المباغتة بالهجمات المرتدة السريعة.

وسنحت لحامل اللقب عدة فرص جيدة لافتتاح التسجيل أبرزها بواسطة الدوسري وإيجالو لكن لم يُكتب لهما التوفيق، فيما أنقذ المعيوف مرماه من فرصة جيدة للاستقلول لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

لم يختلف شكل الملعب في الشوط الثاني، إذ واصل الهلال ضغطه الهجومي وإهدار الفرص حتى استطاع قائده سلمان الفرج إحراز هدف اللقاء الوحيد بمتابعة ناجحة لعرضية ياسر الشهراني عند الدقيقة الـ51.

رغم تأخره في النتيجة إلا أن الاستقلول لم يتقدم أبدًا للهجوم وواصل تمركزه في مناطقه الدفاعية لمنع هجمات الهلال على مرماه، في المقابل واصل العملاق السعودي أفضليته وصنع الكثير من المحاولات الهجومية وسنحت له عديد الفرص الحقيقية لكن ضاعت جميعًا للرعونة أحيانًا أو عدم التوفيق أحيانًا أخرى خاصة من جانب إيجالو والدوسري والفرج والبديل عبد الله الحمدان، وقد كاد أن يدفع ثمن ذلك لولا تعاطف قائم المرمى معه بالتصدي لتسديدة مانوشهر دخاليلوف عند الدقيقة الـ80 لينتهي اللقاء بفوزه بهدف الفرج.

الفوز عزز صدارة الهلال للمجموعة الأولى بـ9 نقاط ويُطارده الشارقة والريان ولكل منهما 4 نقاط ثم الاستقلول متذيلًا المجموعة دون أي نقاط.

ماذا حدث في مباراة الفيصلي وناساف؟

المباراة كانت بمثابة فض الاشتباك بين الطرفين في الصدارة، ولذا جاء الشوط الأول قويًا مع أفضلية لناساف من حيث الاستحواذ والتسديدات على المرمى، إذ استحوذ بنسبة 54% وسدد 6 كرات خارج المرمى وواحدة عليه، فيما كان نصيب الفيصلي واحدة على المرمى وأخرى خارجه.

الفيصلي رغم ذلك استطاع الخروج من الشوط متقدمًا بهدف بعدما استخدم مهاجمه جوليو تافاريس قوته ومهارته الفردية في استلام الكرة داخل منطقة الجزاء ومن ثم تسديدها نحو المرمى.

حاول ناساف إدراك التعادل في الشوط الثاني فيما دافع الفيصلي عن تقدمه بكل قوة حتى استطاع الخروج بالفوز ونقاط المباراة الثلاثة.

الفوز وضع الفريق السعودي على صدارة المجموعة بـ7 نقاط، يليه السد وناساف ولكل منهما 4 نقاط ثم الوحدات بنقطة واحدة.

ماذا حدث في مباراة الشارقة والريان؟

دخل الشارقة والريان المباراة لحسم بطاقة التأهل الثانية في المجموعة، باعتبار أن الهلال هو الأقرب للظفر بالأولى، ولذا سعى الفريفان للفوز من البداية خاصة مع امتلاك كل منهما لـ3 نقاط.

الريان كان الأكثر استحواذً على الكرة خلال مواجهة الشارقة، لكن الفريق الإماراتي كان صاحب الفرص الأخطر من خلال هجماته المرتدة السريعة والمباغتة.

الشوط الأول كاد أن ينتهي سلبيًا لكن بيرنارد نجم الملك استطاع إحراز هدف التقدم لفريقه في آخر لحظات الشوط.

ضغط الريان وأفضليته الهجومية وتحسن محاولاته في الشوط الثاني قاده لتعديل النتيجة عبر نجمه ستيفان نزونزي عند الدقيقة الـ65، وقد حاول الفريقان الوصول لهدف الفوز في الدقائق الأخيرة خاصة القطري لكنهما لم يُوفقا لينتهي اللقاء بالتعادل.

ماذا حدث في مباراة السد والوحدات؟

اللقاء جاء مثيرًا ونديًا بين الطرفين، إذ أن فوز أحد الطرفين هو فرصته الأخيرة للحفاظ على آماله في التأهل للدور القادم، فيما التعادل يُخرج الفريقين معًا عمليًا من البطولة.

السد كان المبادر بالتسجيل بواسطة أكرم عفيف من ركلة جزاء عند الدقيقة الـ23، لكن العملاق الأردني خطف ريمونتادا سريعة في آخر دقائق الشوط الأول بهدفين سجل الأول منهما أحمد سمير عند الدقيقة الـ42 وأضاف الثاني محمد أنس عند الدقيقة الـ44.

السد دخل الشوط الثاني بهدف التعويض وقد هاجم بشراسة من البداية حتى استطاع سانتي كاثورلا تعديل النتيجة عند الدقيقة الـ56، وكانت تلك بداية ريمونتادا عنيفة للعملاق القطري.

النجم الغاني أندريه أيو أعاد التقدم لصالح السد عند الدقيقة الـ62، وبعد 10 دقائق فقط حسم رودريجو تاباتا اللقاء تمامًا لصالح السد بإحراز الهدف الرابع، واستطاع محمد وعد إحراز الهدف الخامس في الوقت المحتسب بدلًا من الضائع.