شد وجذب بين كلوب وجوارديولا وعادة مورينيو لا تنقطع.. تصريحات مثيرة من الموسم الماضي!

Jurgen Klopp Pep Guardiola Jose Mourinho
الإثارة كانت حاضرة خارج المستطيل الأخضر هذا الموسم..

عادةً ما ينتظر عشاق كرة القدم المواجهات النارية في أرض الملعب بين الفرق وهي التي تكون في معظم الأحيان ساخنة وقوية ومثيرة، وتجعل المتابعين في حالة ترقب واستمتاع.

لكن هناك مواجهات أخرى، ربما تكون في بعض الأوقات أكثر سخونة وإثارة، وهي الحديث في المؤتمرات الصحفية أو مع الإعلام حول أحداث الموسم، من قبل المدير الفني للفريق.

فيما يلي، نستعرض معكم أبرز التصريحات الغريبة التي خرجت من المدربين أو حتى بعض اللاعبين في الموسم الماضي.

  1. تشكي من يا توخيل؟
    Getty Images

    تشكي من يا توخيل؟

    اشتكى مدرب تشيلسي "توماس توخيل"، من أرضية ميدان فريقه "ستامفورد بريدج"، موضحًا أن الملعب، لا يقف في صالح الفريق اللندني، بعد خسارة "البلوز" بنتيجة 4-2 أمام آرسنال هذا الموسم.

    حيث قال الألماني: "القول بأنه يصعب اللعب هنا على ملعبنا يبدو وكأنه عذر، ولكنه كذلك بالفعل".

    وأضاف: "إنه ملعب صعب للغاية، لا يصب أبدًا في مصلحتنا، رأينا كيف ارتدت الكرة بشكل عجيب للغاية أمام أندرياس كريستنسن، عندما ركض من أجل تشتيتها وقد ارتكبنا نفس الخطأ ضد ريال مدريد".

    جدير بالذكر أن فريق المدرب توخيل أنهى الموسم الماضي بتواجده في المركز الثالث، وهو نجاح منطقي في حالة البلوز المتذبذبة بسبب تغير الملكية.

  2. الجدل؟ ابحث عن مورينيو
    Getty

    الجدل؟ ابحث عن مورينيو

    أدلى مدرب روما الإيطالي، جوزيه مورينيو ببعض التصريحات القوية الموسم الماضي، تجاه فريقه السابق مانشستر يونايتد.

    البرتغالي كان قد درب الفريق الإنجليزي من قبل، في رحلة انتهت بعد تصريحات نارية خرجت منه للحديث عن "الإرث الكروي" للشياطين الحمر، وتقديم عروض متواضعة.

    هذه المرة، سعى البرتغالي إلى محاولة أخرى خبيثة لمانشستر يونايتد من خلال الإشارة إلى أنه لم يكن متوقعًا على الإطلاق أن يرفع الألقاب في أندية سابقة دربها.

    حيث قال: الأشخاص الذين رأوني أتولى وظائف، اعتقدوا أنني أستطيع الفوز بالجوائز، لكنهم لم يكونوا أماكن حيث كان من المتوقع أن نرفع من خلالها البطولات".

    وتحدث عن نفسه، وأوضح: "ولكن عندما يكون لديك مثل هذا التاريخ الكبير، إذا جاز التعبير، يمكنك أن تتوقع ذلك، يمكن للناس أن يقولوا هذا أيضًا".

    جدير بالذكر أن البرتغالي قد حقق بطولة دوري المؤتمر الأوروبي مع فريق روما، لتكون بذلك هي البطولة القارية الأولى في تاريخ النادي الإيطالي العريق.

  3. مورينيو حتى النهاية..
    Getty

    مورينيو حتى النهاية..

    يمتلك المدرب البرتغالي مسيرة تدريبية كبيرة للغاية، فبعد أن درب فرق عريقة مثل تشيلسي وبورتو وريال مدريد وإنتر ومانشستر يونايتد، وجد جوزيه نفسه بين صفوة الكبار من خلال النجاحات الخرافية التي دومًا ما كان يفعلها.

    وعلى الرغم من ذلك، إلا أنه قد صرح هذا الموسم، قبل نهائي بطولة دوري المؤتمر الأوروبي، أنه سيكون "الأهم في مسيرته".

    حيث قال: "الأمر لم يختلف دائمًا بالنسبة لي عندما اترقب مباراة نهائية، على الرغم من اختلاف تاريخ ومكانة البطولة تلك المرة ولكن دوري المؤتمر هي البطولة الأهم بالنسبة لي في مسيرتي".

    وتابع: "لقد لعبت بالفعل في البطولات الأخرى ولكن لم ألعب في هذه أبدًا لذلك أود التتويج بها".

  4. الوجه الآخر لجوارديولا
    Getty Images

    الوجه الآخر لجوارديولا

    من المعروف عن المدرب الإسباني بيب جوارديولا هو تفضيله للمؤتمرات الصحفية الهادئة، وعدم الدخول في صراعات كلامية، وهو ما قد فعله من قبل مع جوزيه مورينيو.

    لكن بيب هذا الموسم، قد تغير في نهايته، ليظهر للجميع الوجه الآخر "الغاضب" ربما الذي يمتلكه جوارديولا ولا يحبذ إخراجه للناس.

    حيث هاجم الإسباني تعامل الصحافة والإعلام مع فريق ليفربول مقارنةً بما يقدموه من دعم لنادي مانشستر سيتي الذي يتولى بيب تدريبه.

    وقال: "الجميع في هذا البلد يدعم ليفربول، وسائل الإعلام والجميع بالطبع لأن ليفربول لديه تاريخ لا يصدق في المنافسات الأوروبية".

    وأوضح: "الأمور تختلف في الدوري الإنجليزي لأنهم فازوا بلقب واحد فقط في 30 عامًا، لكنها ليست مشكلة على الإطلاق".

  5. كلوب يرد على جوارديولا
    Getty Images

    كلوب يرد على جوارديولا

    لم يتأخر الألماني يورجن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول في الرد على الإسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي، بعد تصريحاته بأن الجميع في إنجلترا ينحاز إلى "الريدز".

    حيث قال كلوب: "أنا أعيش في ليفربول، لذلك نعم، هنا الكثير من الناس يريدون أن نفوز بالدوري، هذا صحيح، لكن حتى هنا قد تكون النسبة 50% فقط، لأن الأشخاص الآخرين [إيفرتون] شاركوا في معركة أخرى، على الأقل حتى يوم أمس".

    وواصل: "لا أعرف بالضبط موقف بيب بعد خروجه من دوري أبطال أوروبا من الواضح أنه من الصعب بالفعل تحمل الأمر بما يكفي".

    وتابع: "لكن بعد ذلك وصل ليفربول إلى النهائي، وهناك أشياء تقال مثل: لقد لعبوا ضد فياريال ونحن لعبنا ضد ريال مدريد، وهو محق في ذلك".

  6. مرتضى والسحر.. قصة لا تنتهي!
    Mortada Mansour Facebook

    مرتضى والسحر.. قصة لا تنتهي!

    قال مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك إن ناديه لن يخوض أي مباراة مرة أخرى على ملعب "القاهرة"، بعد الخسارة من إنبي في مسابقة الدوري المصري.

    حيث أوضح: "لن ألعب في استاد القاهرة مرة أخرى، من شهر مارس لم أحقق أي فوز هناك".

    وألمح منصور لوجود سحر يعيق حركة عناصر الزمالك في المباريات، حيث أوضح: "كل من يتحرك في أرض الملعب، يقع لوحده".

    جدير بالذكر أن تاريخ مرتضى مع "السحر" كبير، حيث أنها لم تكن المرة الأولى التي يوضح فيها رئيس الزمالك أن فريقه يعاني من أعمال سحرية توقف مسيرته، وربما لن تكون الأخيرة.

  7. بطل القارة لا يتأهل لكأس العالم!
    Getty Images

    بطل القارة لا يتأهل لكأس العالم!

    صرح أليو سيسيه مدرب المنتخب السنغالي بأنه بحكم التاريخ الكروي لا يعتبر منتخب بلاده المرشح الأبرز للتأهل إلى كأس العالم 2022 على حساب المنتخب المصري.

    حيث قال سيسيه في تصريحات أبرزها الموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف": "نلعب مباراتين ذهابًا وإيابًا ضد منتخب مصر، الفريق الذي هزمناه في نهائي كأس أمم إفريقيا بركلات الترجيح، المباراة تبدو صعبة للغاية".

    وأضاف: "نحن أبطال إفريقيا، لكننا لسنا المرشحين لأن التاريخ يقول إن كل المنتخبات التي كانت بطلة لإفريقيا لم تتأهل لكأس العالم التالية".

    والعجيب في تصريح المدرب السنغالي، أن منتخب بلاده تأهل بصورة طبيعية إلى بطولة كأس العالم قطر 2022، فربما كانت مجرد طريقة لرفع الضغوطات عن فريقه قبل المواجهة النارية ضد مصر.

  8. تاليسكا وحمد الله
    Depo Photos

    تاليسكا وحمد الله

    أطلق أندرسون تاليسكا مهاجم النصر تصريحات نارية ضد زميله السابق ومهاجم الاتحاد الحالي، عبد الرزاق حمدالله، وذلك بعد رحيل الأخير عن فريق النصر السعودي.

    حيث قال البرازيلي: "عرفت حمدالله لمدة قصيرة ويبدو أن انتقالي للنصر لم يعجبه، سأتحدث بصراحة وأكشف أسرارًا لا يعلمها الجمهور للمرة الأولى، كدت أن أرحل عن الفريق بعد 3 أشهر بسببه، كانت أفكاري آنذاك تدفعني للرحيل عن النصر".

    وتابع: "حمدالله صنع مسيرة مذهلة مع النصر، سجل أكثر من 100 هدف وهذا إنجاز ليس سهلًا أبدًا، لكنه لم يشعر بالراحة لالتحاقي بالفريق وصنع مشكلة معي بعد أول مباراة بحجة أنني لا أمرر له بل لأبو بكر وبيتروس فقط، بسبب مشاكله فكرت بعد 3 أشهر بالرحيل".

    وأوضح: "فكرت بالرحيل لأنه يخلق أجواء مشحونة في الفريق واللاعبون الصغار يتحاشون التعامل معه، لا أعرف طبيعة اللاعبين السعوديين لكني بدأت أفهم ذلك، أشعر أن لي سنوات في النصر وليس مجرد عدة أشهر، اللاعبون المحليون حين لا يحبون شخصًا ما يُفضلون كبت ذلك داخلهم كنوع من الاحترام لهذا الشخص".

  9. شجاعة غريبة من بيولي
    Getty

    شجاعة غريبة من بيولي

    عانى مدرب ميلان الإيطالي الموسم الماضي من أخطاء تحكيمية عديدة على مدار البطولة جعلته يخرج عن شعوره ويطالب الحكام بتعويض الروسونيري في آخر الجولات في وقت الصراع المثير مع إنتر.

    حيث قال بيولي: "التحكيم؟ علينا أن نقول إنه لإعادة التوازن بين الإيجابيات والسلبيات، فيجب أن يحدث شيء من الحكام تجاه ميلان لم يحدث من قبل!".

    ويأتي هذا بعد حديث سيموني إنزاجي مدرب إنتر ميلان عن أن بعض الأخطاء التحكيمية "يتم تعويضها بنهاية الموسم" في إشارة إلى كيل بعض الحكام بمكيالين في الدوري الإيطالي.

    جدير بالذكر أن ميلان أنهى بطولة الدوري الإيطالي في صدارة جدول الترتيب، وحقق لقبه الـ 19 في مسيرته الرياضية العريقة.