مشجع مدريدي | في ليالي الأبطال لا مثيل للريال .. هذه هي شخصية البطل!

Real Madrid Salah GFX
Goal/GettyImage
همسة في أذن أنشيلوتي ووقفة احترام وتقدير لتيبو كورتوا، ورسالة إلى محمد صلاح من مشجع مدريدي.

أسدل الستار على موسمنا الكروي أخيرًا بتتويجنا باللقب الثاني هذا الموسم بعد أن حققنا الدوري الإسباني بفارق نقاط تاريخي عن برشلونة.

لكن لأن لكل مقام مقال علينا أن نتحدث عن انتصار اليوم أمام ليفربول من وجهة نظر مدريدية بحتة، في ظل كل ما أحاط بالمباراة من ظروف.

كرة لا تعني الكثير لكنها تكشف شخصية الملكي

في الربع ساعة الأولى من عمر المباراة علمت يقينًا أن ريال مدريد سيحقق الفوز بطريقة أو بأخرى، رغم أن تلك الـ 15 دقيقة كانت تتسم بسيطرة تامة لصالح ليفربول.

لكن لقطة واحدة من الثنائي المخضرم دانييل كارباخال وكاسيميرو أثبتت لي أن المباراة ستكتسي باللون الأبيض بحلول الدقيقة الـ 90.

الثنائي وقفا أمام لويس دياز على الخط ومنعاه من الوصول لكرة كانت في طريقها لتكون ضربة مرمى، في فرصة شبه ميتة، وقدما كل ما لديهما حتى يمنعاه.

تلك هي روح الملكي وهذه هي رغبة ريال مدريد التي ظهرت في مواجهات سابقة ضد باريس سان جيرمان وتشيلسي ومانشستر سيتي وغيرهم.

في النهاية أثبت الفريق وجهة نظري، حتى لو كان هو الطرف الأقل هجومًا في اللقاء والأكثر تلقيًا للهجمات.

رسالة إلى محمد صلاح

نعلم أنك قامة كبيرة بالنسبة للكرة العربية في الخارج، وأنك أفضل نجوم الدوري الإنجليزي في آخر خمس سنوات، ولا يتفوق عليك أي لاعب هناك.

لكن هنا في ملاعب دوري أبطال أوروبا عندما تواجه ريال مدريد عليك أن تعرف حجم النادي الملكي جيدًا قبل الخروج بمثل تلك التصريحات الهوجاء.

ربما تكن في قلبك رغبة في الانتقام، ولا بأس بذلك في كرة القدم، لكنك في النهاية لا أنت ولا أفضل النجوم في كافة الدوريات تستطيعون أن تؤثروا في ريال مدريد بتلك الطريقة.

طوال عمري الممتد لأكثر من 30 عامًا لم أشاهد فريقي يخسر نهائي دوري أبطال أبدًا، ولم أشك للحظة أن يحدث ذلك بعد تصريحاته التي كان فيها الكثير من الضغط الذي وضعته على نفسك وعلى فريقك.

حقًا لا أكن لك أي كراهية ولا أشعر بأي حقد تجاهك، وأتمنى لك كل التوفيق في حياتك المهنية، لكن ليس أمام ريال مدريد.

إشادة أخيرة بكورتوا .. دوري أبطال بـ 35 مليون يورو

مهما تحدثت عن البلجيكي تيبو كورتوا لن أوفيه حقه أبدًا، لو كان يجب أن نطلق اسمًا على هذا الموسم فلن يكون خاصًا بكريم بنزيما هداف الفريق والمرشح الأول للفوز بالكرة الذهبية.

بل سيكون باسم تيبو كورتوا الذي أنقذنا مرارًا وتكرارًا في الدوري ودوري أبطال أوروبا، وكان الرجل الأول في تتويج الفريق بتلك الثنائية التاريخية.

في ظروف أخرى وبوجود حارس مرمى آخر غير كورتوا لن نجد أبدًا فريقنا على منصات التتويج في مثل هذا الموسم.

صحيح أن الهجوم كان رائعًا بقيادة الفذ كريم بنزيما، لكن منذ متى فاز الهجوم للأندية بالبطولات وحده؟

أعرف يقينًا أن جماهير الفرق الأخرى تحسدنا على وجود كورتوا بين الثلاث خشبات في مرمانا.

فقط تصور عزيزي المدريدي أن ذلك الحارس الخارق لم يكلفنا أكثر من 35 مليون يورو في زمن وصل فيه سعر حراس المرمى إلى 80 و85 مليونًا.

همسة في أذن أنشيلوتي

ربما يعاني ريال مدريد من ارتفاع معدل الأعمال في معظم الخطوط، لكن ذلك ليس مبررًا للظهور بهذا الانكماش أمام ليفربول.

صحيح أن النادي الإنجليزي ضمن الأفضل في العالم، لكننا ريال مدريد، ولا يصح أبدًا أن نبقى نستقبل الهجمات طوال الـ 90 دقيقة بذلك الشكل.

حظنا كان جيدًا في أكثر من كرة بوجود رجل يدعى تيبو كورتوا تحت خشب المرمى، لكن ماذا لو معاذ الله تعرض البلجيكي للإصابة، أو فقدنا خدماته لأي سبب ممكن، أو حتى تراجع مستواه كما كان الحال في موسمه الأول؟!

على أنشيلوتي لو أراد أن يستمر في ريال مدريد وأن يجعل الفريق يعتلي منصات التتويج من جديد أن يجد الطريق الصحيح لفرض شخصية أقوى للملكي خلال تلك اللقاءات.

Real Madrid GFX embed only

لن أنسى أن تراجعك وجُبنك كانا السبب الأساسي في الخسارة أمام برشلونة في أكثر نسخة باهتة له بالأربعة في قلب سانتياجو برنابيو.

لن أقبل أن أكون بطلًا لدوري أبطال أوروبا وأتعرض لمثل تلك المهانة من جديد أمام فريق لا يجد المال حتى ليتمم صفقاته المجانية ولا يستطيع تجاوز دور الثمانية في الدوري الأوروبي.

بيت القصيد

دعونا نترك الليلة للاحتفالات وندع اللوم وتصحيح المسار إلى وقت آخر، فالليلة حققنا اللقب الـ 14 في دوري أبطال أوروبا، أكثر بالضعف عن أقرب منافسينا.

الثناء مستحق لكل رجل ارتدى قميص ريال مدريد اليوم وسافر إلى العاصمة الفرنسية بداية من اللاعبين للطاقم التدريبي والفني والطبي وحتى الجماهير وعمال غرف الملابس، لكن شخصًا واحدًا فقط يستحق الثناء أكثر من غيره، هو تيبو كورتوا، وشخص آخر يستحقه أقل منهم هو كارلو أنشيلوتي.

في النهاية نحن أبطال الـ 14 ولا تدعوا الاحتفالات تقف حتى يبدأ الموسم الجديد ونبدأ رحلة الحصول على الـ 15.

إغلاق