الأخبار المباريات
انتقالات

"جِد لي ناديًا!".. الفجوة تتسع بين كريستيانو رونالدو ووكيله

6:27 م غرينتش+3 13‏/12‏/2022
Jorge Mendes Cristiano Ronaldo
المصائب لا تأتي فرادى

لم ترتفع حدة التوتر بين النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وناديه السابق مانشستر يونايتد فحسب، بل إنها كذلك بينه وبين أهم المقربين إليه، وكيله خورخي مينديش.

البرتغالي يقف عند عتبة عامه الثامن والثلاثين وهو الآن دون نادٍ، ويطمح لخطوة تعيد له بريقه في الأجواء الأوروبية الكبرى.

مع وصول عرض خرافي من النصر السعودي وتكاثر الأقاويل حوله، ليرد رونالدو نفسه بأنه "لا شيء قد حدث" في أعقاب مباراة البرتغال وسويسرا في ثمن نهائي كأس العالم 2022.

مع ذلك، تكثر الأقاويل حول سعي قطري لإنهاء رونالدو مسيرته في "دوري النجوم" الذي أنهى فيه العديد من الأساطير مسيرتهم.

رونالدو يقف متوترًا مع وكيله من أجل ضرورة إيجاد نادٍ قبل فترة الشتاء وفقًا لصحيفة "آس" الإسبانية، ارتفاع المقابل المادي الذي يريده البرتغالي ونوعية الدوريات التي يطمح في الوجود بها تصعب الأمر كثيرًا.

ليست هذه هي المرة الأولى التي يحدث فيها توتر في علاقة رونالدو بوكيله مينديش، لقد سبق حدوث ذلك من قبل حين كان يطمح لمغادرة يوفنتوس على سبيل المثال ولكنهما تداركا الأمر سريعًا.