الأخبار النتائج المباشرة
كأس أمم أفريقيا

النني : كنت سأموت لو أضعت ركلة ترجيح وأدائي أقنع أرتيتا ببقائي!

4:34 م غرينتش+2 9‏/2‏/2022
Vincent Aboubakar - mohamed el nenny - egypt - cameroon - afcon 2021
النني يكشف عن سبب رفضه تسديد ركلة ترجيح أمام ساحل العاج

كشف محمد النني؛ لاعب وسط منتخب مصر وآرسنال الإنجليزي، عن سبب رفضه تسديد أي ركلة ترجيحية مع الفراعنة في كأس أمم إفريقيا الكاميرون 2021، مشيرًا إلى كواليس حديث خاص دار بينه وبين ميكيل أرتيتا؛ المدير الفني للجانرز.

النني يصدم صلاح:

في مواجهة ساحل العاج بربع نهائي كأس إفريقيا، حسم التعادل السلبي الوقت الأصلي والأشواط الإضافية، لتحسم ركلات الترجيح المباراة لصالح الفراعنة في الأخير.

لكن قبل الجزائيات، طلب محمد صلاح؛ قائد الفراعنة، من النني التقدم للتسديد، لكنه رفض، ليرد نجم الريدز بـ"لماذا؟" وسط استغراب كبير. (شاهد الفيديو)

هذا الموقف انتقده الكثيرون عليه، مستعجبين من رفضه تحمل المسؤولية في وقت حرج للمنتخب، في الوقت الذي أقدم به لاعبون شباب على التسديد كمحمد عبد المنعم.

وكان منتخب مصر قد خسر اللقب القاري بالهزيمة في النهائي أمام السنغال في ركلات الترجيح بنتيجة 4-2.

ما هو سر رفض النني تسديد الجزائيات مع مصر؟

قال النني خلال تصريحاته لبرنامج "الريمونتادا": "كنت أظن أن الله سيمنحنا اللقب هذه المرة، تعبنا كثيرًا في هذه البطولة، وكنا نستحق اللقب، لا أرى أنه كان هناك شيء ينقصنا لحصد اللقب، أثناء تنفيذ ركلات الترجيح لا أقدر على الوقوف مع زملائي لمشاهدتها، أقف في الخلف دائمًا، أشعر أن قلبي سيقف وقتها، هذا الجيل وصل كأس العالم ولعب في الأولمبياد وفعلنا كل شيء، ينقصنا فقط كأس إفريقيا".

وأضاف: "أنا أسدد ضربات الجزاء بشكل جيد جدًا، لكنني لا أقدر على تحمل شعور التسبب في خسارة فريقي، أظن أنني لو أهدرت الجزائية سأموت وقتها".

وعن الفيديو الذي انتشر له رفقة صلاح ورفضه التسديد، علق: "هذا الأمر لا يعيبني، كنت أشعر أنني قد أهدر الجزائية، وقتها كنت سأضيع حلم الملايين، يقولون أنني أتهرب من الموقف؟ فهل كان عليّ أن أسدد فقط كي لا يقال ذلك عليّ؟!، أنا لا أقدر على فعل ذلك، لعبت مع آرسنال مرتين ضربات جزائية، وأهدرت الاثنتين، ورغم أن فريقي فاز في المباراتين وقتها إلا أنني كنت أشعر أنني سأموت، تخيلوا حدث الموقف نفسه مع منتخب مصر، مع أهمية هذه البطولة لنا!، دون مبالغة كنت سأموت".

وتابع: "هذه البطولة كانت مهمة لنا للغاية، أنا أعلم تمامًا بنفسي في ذلك الموقف، وأنا لن أقدر على تحمل إهداري للركلة".

لماذا لا يرحل النني عن آرسنال رغم عدم المشاركة؟

أحمد حسام "ميدو" مقدم برنامج "الريمونتادا" وجه سؤالًا آخر للنني حول سبب تمسكه بالبقاء مع الجانرز، رغم عدم حصوله على فرصة بصورة منتظمة، فأجاب: "أنا لدي حلم، لا أريد التخلي عنه، أقرب الأشخاص لي يقولون لي (لماذا لا ترحل بحثًا عن المشاركة ثم تعود من جديد؟)، ردي دائمًا يكون أن لدي حلم وسأصل له، أنا أرى أنني قادر على حجز مكاني في التشكيل الأساسي، لكنني لو كنت أرى أن الفارق كبير بيني وبين زملائي، وقتها كنت سأفكر في الرحيل من الغد، أنا لا أعاند نفسي".

وأكمل: "في الفترة التي رحلت بها عن آرسنال وذهبت لبشكتاش، كنت أشعر أن المدرب إيمري لن يمنحني الفرصة، وقتها هو طلب مني البقاء، لأنني أجيد تجميع اللاعبين في غرف خلع الملابس، وهذا الأمر مهم للغاية في آرسنال، حتى قد يكون أهم مما يحدث بالملعب.

"بعد نهاية مشواري في بشكتاش، تواصل معي آرسنال وأخبرني المسؤولون بالبحث عن نادٍ جديد، لأن أرتيتا لا يريدني، وبالفعل اتفقت مع وكيلي على ذلك، لكننا اتفقنا على استكمال التدريبات مع الجانرز حتى العثور على نادٍ جديد، وبعد فترة من التدريبات وخوض مباراة ودية سجلت بها هدفًا من وسط الملعب، وقتها أعاد أرتيتا حساباته، فسجلت في المباراة التالية أيضًا، ثم جاءت مباراة السوبر أمام ليفربول وحصدنا اللقب، بعد هذه المباراة قال لي أرتيتا (عليّ أن أكون صريحًا معك، أنت كنت خارج حساباتي، لكن من الآن أنت أحد اللاعبين المهمين بالنسبة لي)، وفي ذاك العام لعبت 40 مباراة، نجحت في النهاية في تغير فكر مدرب بحجم أرتيتا".

واختتم: "تحدثت في بداية الموسم الجاري مع أرتيتا وفي يناير أيضًا، للرحيل عن النادي، إذا كنت خارج الحسابات، فقال لي أنه يريدني بالفريق".

اقرأ أيضًا..

النني قائدًا لآرسنال؟ الأقدمية لا تعني كل شيء !

فيديو | النني يعيد الفضل لنجاحه مع آرسنال إلى مصر

على رأسها النني.. نيوكاسل يحدد أهدافًا جديدة "أرخص" في يناير