الأخبار النتائج المباشرة
غرائب وطرائف

على طريقة لابورتا.. إعلان مسلسل جورجينا يثير الجدل في مدريد

4:10 م غرينتش+2 10‏/1‏/2022
Georgina Rodriguez Cristiano Ronaldo Flufhafen Madeira
أثار الملصق الترويجي لمسلسل جورجينا رودريجيز الوثائقي الجديد الكثير من الجدل في العاصمة الإسبانية مدريد.

تجذب شبكة "Netfilx" للبث الرقمي الأنظار خلال الفترة الماضية، بعد أن أصبحت واحدة من أشهر المنصات الترفيهية في العالم خلال السنوات القليلة الماضية.

وتترقب الجماهير واحدًا من أكثر الأحداث المنتظرة في بداية 2022، وهو العرض الأول للمسلسل الوثائقي "أنا جورجينا" والذي يتحدث عن حياة جورجينا رودريجيز، عارضة الأزياء، وكيف تغيرت حياتها عندما قابلت كريستيانو رونالدو.

وحسب صحيفة "as" الإسبانية لم يجد الجميع طريقة الترويج لهذا المشروع صحيحة تمامًا، خاصة في العاصمة الإسبانية مدريد.

ماذا حدث؟

الشبكة الأمريكية اتبعت أسلوب جوان لابورتا في حملته الانتخابية لرئاسة برشلونة، حيث نشرت ملصقًا ضخمًا في مدريد يحمل صورة جورجينا جذب الأنظار بصورة واضحة.

وقد ظهر ذلك بسرعة في صورة انتقادات على شبكات التواصل الاجتماعي، والسبب في تلك التداعيات هو الرسالة التي حملها الملصق.

"في السابق كنت أبيع الحقائب، والآن أجمعها"، كان هذا شعار الملصق الترويجي للمسلسل، والذي تظهر فيه جورجينا رودريجيز محاطة بأكثر من كرة قدم وتجلس أمام حمام سباحة فخم.

وعلى الرغم من أن "Netflix" معتادة على جعل الناس يتحدثون عن ملصقاتها الترويجية لأعمالها المختلفة، إلا أن المنصة تلقت أكثر من انتقاد بسبب ملصق جورجينا.

ما هو رد الفعل؟

وانتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي العديد من التعليقات من عينة: "يبدو الأمر مثيرًا للشفقة"، و"أعتقد أن الأمر يتنافى مع الذوق" و "إنها إهانة وازدراء للطبقة العاملة، ومثال فاحش على التقسيم الطبقي الاجتماعي".

كانت هذه بعض أهم الرسائل التي وصلت إلى المنصة الأمريكية والعارضة الأرجنتينية.

ومع ذلك، ستظهر في السلسلة الوثائقية كيف أن جورجينا تشارك في العمل مع العديد من المؤسسات الخيرية، وطريقتها في مساعدة المجتمع.

اقرأ أيضًا |

خيانة ريال مدريد .. وكيل رونالدو يعمل على نقله إلى برشلونة!

بلماضي يأسف للاعتداء على الصحفيين الجزائريين، ويُوجه رسالة صارمة لبونجاح

هل يلعب أمام النصر؟ .. إصابة قوية ومدة غياب "صادمة" لكورونادو عن الاتحاد