الأخبار النتائج المباشرة
تحليل

ريال مدريد أنشيلوتي.. المزيد من كنس القمامة تحت السجادة!

8:45 م غرينتش+2 2‏/4‏/2022
Davide Carlo Ancelotti
شكل ريال مدريد أمام سيلتا فيجو يوحي بالقلق

ما الذي يجب قوله بعد مباراة كهذه؟ الأخطاء التحكيمية ليست محل نقاش فني هنا، تألق كورتوا لا يعبر عن قرار مدرب بل مهارة فردية بحتة، شبح هجومي وفشل في الضغط وعجز واضح وفي الأخير انتصار، نعم هذا هو ريال مدريد كارلو أنشيلوتي.

مباراة سيئة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، سيلتا فيجو لعب بشكل أفضل أغلب أوقات اللقاء، وعجز الملكي عن الضغط بصورة جيدة أو استرجاع الكرة سريعًا أو حتى القيام بانطلاقات مبهرة كما جرت العادة.

كريم بنزيما كان أقل فنيًا من الفترة الماضية وربما يرجع ذلك لعودته للتو من الإصابة، أما توني كروس وكاسيميرو فيبدو أن هذه الثنائية أصبحت من الماضي.

ريال مدريد بلا منازع هو أسوأ فريق فنيًا من بين كبار أوروبا

لطمة الكلاسيكو لن تؤثر

قبل التوقف الدولي سقط ريال مدريد بصورة مدوية أمام برشلونة في الكلاسيكو برباعية نظيفة، في مباراة كان البلوجرانا قادرًا على حسمها برقم أكبر من ذلك لولا تألق الحارس كورتوا ورعونة المهاجمين.

ثم جاء التوقف لتهدأ الأمور، ويبدأ البعض في التفكير في المرحلة المقبلة خاصة وأنّ مباريات ما بعد التوقف في غاية الأهمية، إما في الليجا لحسم لقب الدوري الإسباني مبكرًا أو مواجهة تشيلسي في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ما الذي فعله كارلو أنشيلوتي خلال فترة التوقف؟ لا شيء

لا يوجد أي تنظيم فني أو عمل واضح من المدرب الإيطالي يظهر بأنه تعلم من الأخطاء أو فاق بعد صفعة الكلاسيكو.

ريال مدريد عانى كثيرًا من ضغط فريق وسط جدول في الدوري الإسباني، حتى لو كان سيلتا مميزًا على أرضه لكن بهذا الشكل لا يمكن أن يكون الوضع مطمئنًا.

وماذا بعد؟

الخسارة أحيانًا تكون أمرًا جيدًا، لكن ريال مدريد يخسر أحيانًا لكن يبقى في مناطق جيدة.

الملكي متصدر الدوري الإسباني، وإمكانية تحقيق اللقب وارد للغاية ولن يكون الأمر سهلًا أن يعود إشبيلية أو برشلونة للمنافسة، لكن العيوب لا تزال بارزة.

ريال مدريد فاز على باريس سان جيرمان بعدما تفوق لمدة ربع ساعة فقط في مباراتين واكتفى بذلك ليتأهل فنسى الجمهور والإدارة وربما المدرب واللاعبين سوء مستوى الفريق في الباقي.

عيوب ريال مدريد بارزة، ومواجهة تشيلسي بهذا الشكل قد تكون مقلقة للغاية، لكن لا أحد يعلم قد تسير النتائج في صالح الملكي ليستمر دون اهتمام أو تركيز على الكوارث الفنية التي يعيشها كارلو أنشيلوتي.

مدرب من الماضي وأسلوب فني لا يجاري أبدًا كرة القدم الحديثة!

اقرأ أيضًا

الدوري الإسباني | ريال مدريد يؤكد صدارته بمهرجان من ضربات الجزاء

مبابي أخيراً في مدريد ولكن بقميص خيتافي