الشباب يرد بحزم ويُفسر رفع أسعار تذاكر مواجهة الاتحاد مقارنة بالهلال والنصر

Shabab Batin SPL 05.03.2022
Shabab Twitter
مباراة قمة في الدوري السعودي بين الشباب والاتحاد

رد نادي الشباب السعودي بحزم ووضوح على منتقدي رفعه لأسعار تذاكر مواجهة الاتحاد في قمة الجولة الـ24 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي، والتي ستقام على استاد الملز مساء اليوم الأحد.

الجمهور الاتحادي شن حملة هجومية كبيرة على إدارة النادي العاصمي عبر تويتر لزيادة أسعار التذاكر، فيما وصف الإعلامي عدنان جستنية القرار بالذكي لأنه يصب في مصلحة النادي.

ما القصة؟ ماذا فعل نادي الشباب، وكيف كان رد فعل الاتحاد؟

الشباب يستضيف الاتحاد على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، وقد رفع النادي أسعار تذاكر المباراة بشكل كبير وغير مسبوق ليصل سعر التذكرة إلى 100 و150 ريال سعودي.

الجمهور الاتحادي شن هجمة كبيرة على إدارة الشباب بسبب ذلك، خاصة أن أسعار التذاكر لم ترتفع بهذا الشكل خلال مواجهات الشباب مع بقية المنافسين وعلى رأسهم الهلال.

وقد طالب كبار المؤثرين من عشاق الاتحاد الأشخاص المقتدرين ماليًا بشراء التذاكر ودعم الفريق من مدرجات ملعب الملز لأن العديد من المشجعين لن يستطيعوا شراء التذاكر بتلك الأسعار المرتفعة جدًا على حد وصفهم.

الإعلامي الاتحادي عدنان جستنية دافع عن قرار الإدارة الشبابية برئاسة خالد البلطان رفع سعر التذاكر بهذا الشكل، مؤكدًا أنه يخدم مصالح النادي من جانبين.

الصحفي المخضرم أوضح أن الشباب ضرب عصفورين بحجر واحد، الأول تحقيق ربح مادي كبير من عائد بيع التذاكر بهذا السعر المرتفع، والثاني هو الحد من تواجد جمهور الاتحاد في المدرجات مما يُقلل الضغط على لاعبي الليوث في الملعب ويصب لصالحهم فنيًا.

كيف رد الشباب على تلك الانتقادات، ولماذا زاد أسعار التذاكر؟

خليفة الهويشان الرئيس التنفيذي للشباب أوضح عبر حسابه الرسمي على تويتر أن تحديد سعر التذاكر حق أصيل لكل نادٍ مستضيف في الدوري السعودي، مشددًا على أن وزارة الرياضة ورابطة المحترفين تكفل هذا الحق لكل نادٍ.

وأشار الهويشان إلى أن أسعار تذاكر المباراة المرتقبة مساء اليوم ليست الأغلى هذا الموسم، بل مباراتي الاتحاد والشباب في الدور الأول والاتحاد والأهلي.

وعن سبب عدم رفع تذاكر مباراة الشباب والهلال، كتب الهويشان "بالنسبة للمقارنة مع مباريات جماهيرية أخرى فنود الإيضاح أن مباراة الشباب أمام الهلال في الدور الأول كانت في استاد الملك فهد وكانت سعة الملعب كبيرة ولم تكن الأسعار متدنية وإنما كانت مناسبة حيث أن الموسم كان في بدايته ولم يكن الإقبال بالشكل الكبير".

وعن مباراة النصر، قال "وبالنسبة لمباراة الشباب أمام النصر فقد كان الانطباع العام هو عدم وجود إقبال من جماهير فريق النصر للحضور ولم يكن هناك مبرر يستوجب رفع الاسعار بشكل كبير، وكان تصورنا في محله حيث لم يكن هناك إقبال من جماهير النصر للحضور بشكل كبير".

ونوه المسؤول الشبابي إلى أن ناديه زاد حصة الجمهور الاتحادي في المباراة من 30% إلى 40% تقديرًا لهم ولدعمهم الدائم للفريق، وأتم بالتأكيد مرة أخرى على أن تحديد أسعار التذاكر حق أصيل للنادي، رافضًا تمامًا أي إملاءات أو تفسيرات غير صحيحة ومشددًا على أن النادي محق في البحث عن مصالحه فيما تراه مناسبًا لكل مباراة وحجم المنافسة والإيرادات المتوقعة.

اقرأ أيضًا |

إغلاق