الأخبار النتائج المباشرة
يوفنتوس v نابولي

الدوري الإيطالي – التعادل يحسم قمة يوفنتوس ونابولي وميلان يقسو على روما

11:56 م غرينتش+2 6‏/1‏/2022
Chiesa Juventus Napoli Serie A
ميلان يواصل ملاحقة الصدارة وسقوط يوفنتوس ونابولي.....

حسم التعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، قمة مباراة الجولة الـ 20 من الدوري الإيطالي بين يوفنتوس ونابولي، في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب يوفنتوس ستاديوم.

وبهذه النتيجة يرتفع رصيد نابولي عند النقطة 40 في المركز الثالث وبفارق ست نقاط عن إنتر المتصدر، بينما وصل يوفنتوس إلى النقطة 35 في المركز الخامس.

المباراة بدأت بقوة وبسرعة من الفريقين، وبعد مرور أربع دقائق احتسب الحكم ركلة ركنية لصالح يوفنتوس، ارتقى لها ماكيني برأسية قوية مرت بجوار القائم بقليل.

وفي الدقيقة 23 نجح ميرتينز في تسجيل الهدف الأول بالمباراة، بعد تمريرة من إنسيتي، قابلها اللاعب البلجيكي بتسديدة قوية في المرمى.

وقبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق، كاد زيلينسكي، أن يضيف الهدف الثاني لنابولي، ولكن تشيزني يتألق ويتصدى للكرة.

وكان الشوط الثاني، أكثر إثارة وشهد العديد من المحاولات من لاعبي الفريقين، للخروج بنقاط المباراة كاملة.

ومع بداية الشوط الثاني، وبمرور تسع دقائق جاءت كرة عرضية من الجانب الأيمن، أبعدها الدفاع بشكل خاطئ ووصلت إلى كييزا الذي سدد تسديدة قوية ارتطمت بالدفاع وسكنت الشباك.

وفي الدقيقة 60 أطلق رابيو تسديدة قوية، تمكن أوسبينا من التصدي لها بثبات وحافظ على التعادل.

وفي الدقيقة 63 رد ميرتينز بقوة على تسديدة رابيو، بتسديدة قوية من الجانب الأيسر تصدى لها تشيزني ليستمر التعادل بين الفريقين.

وفي الجولة ذاتها استضاف ملعب سان سيرو قمة أخرى جمعت بين ميلان وروما، استطاع الروسونيري فيها الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف.

تمكن أوليفيه جيرو من تسجيل أول أهداف المباراة مبكرًا في الدقيقة الثامنة من علامة الجزاء، وأضاف زميله جونيور ميسياس الهدف الثاني في الدقيقة السابعة عشر، وقبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق قلص تامي إبراهام الفارق للذئاب.

وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة نجح رافاييل لياو في تسجيل هدف أصحاب الأرض الثالث، قبل أن يهدر زلاتان إبراهيموفيتش ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وبهذه النتيجة وصل ميلان إلى النقطة 45 في المركز الثاني وبفارق نقطة وحيدة عن إنتر المتصدر الذي لعب 19 مباراة، بينما تجمد رصيد روما عند 32 نقطة في المركز السابع.